منتدى (عبادة الله)



منتدى (عبادة الله)


 
الرئيسيةمراقبة اللهاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول





شاطر | 
 

 الصداقه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسمه الروح
مشرف
مشرف


عدد المساهمات عدد المساهمات : 230

نقاط نقاط : 452

تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 22/05/2010

الجنس الجنس : انثى

السٌّمعَة السٌّمعَة : 1

الأوسمة الأوسمة : وسام الشكر والتقدير
المزاج المزاج : عادى

مُساهمةموضوع: الصداقه   الإثنين يوليو 12, 2010 5:23 am

الصداقة

أُصَـادِقُ نَفْـسَ المَـرْءِ قَبْلَ جِسْمِـهِ
وأَعْرِفُـهَا فِـي فِعْلِـهِ وَالتَّكَلُّــمِ

الـمتنبـي


حتى يؤول الحال إلى ما عبر عنه أرسطو
"إنسان هو أنت.. إلا أنه بالشخص غيرك».

يتقبلك كما أنت ، يستمتع برفقتك ، تثق به ، تحترمه ، درس خريطتك جيداً ، و يساعدك عند الحاجة ، و استوعبت تفصيلاته و دوافع سلوكه ، و التلقائية و العفوية زادكما ، والتكلف لا مساحة له بينكما ، يقبل عذرك ، و تسامحه ، و لا يتبدل بتبدل الأحوال .

حين يصنفك الآخرون، ويحللوك ويرصدوك ويطبعوك وينسخوك !!. . تلجأ إلى قبوله لك كما أنت، ببراءتك المُذنبة! دون مونتاج!

هل يمكن أن نعيش و نحيا و تستمر الحياة بلا صداقة ؟ أم أننا لو لم نجدها على كوكبنا لاخترعناها !

و هل هي نادرة و صعبة المنال حقاً حتى يترجم روح بن زنباع إحساسه بندرة الصديق الوفي بقوله " انه لفظ بلا معنى" ، و يعلق أبو حيان التوحيدي ، و الذي شغله أمر الصداقة كثيراً حتى ألف فيها كتاباً تجاوز الربعمائة صفحة ، فيقول " أي هو شيء عزيز، وكأنه ليس بموجود" ؟

من مقومات الصداقة : الوفاء و التضحية و الإخلاص و الإحساس و الثقة ...، فهل يمكن أن تتعرض للانهيار و تتلاشى تماماً و تبقى مع الأيام مجرد ذكرى !

بل هل يمكن أن تنقلب إلى عداوة حتى يصدق فيها القول :
" احذر عدوك مرة وصديقك ألف مرة فإن انقلب الصديق فهو أعلم بالمضرة"

الصداقة معك لها حكايات و حواديت ، لعلك سطرتها في دفتر حياتك و بمداد خبرتك مع الأيام ...
فهل تأذن لنا بتقليب الصفحات ؟



أنواع الأصدقاء

صديق يرممك : - ينتشلك من ضياعك ويأتي بك إلى الحياة ويمنحك شهادة ميلاد جديدة وقلبا جديدا ودما جديدا وكأنه .. يلدك مرة أخري !! ..

صديق يهدمك : - يهد بنيانك القوي ويكسر حصونك المنيعة ويشعل النيران في حياتك ويعيث الخراب في أعماقك ويدمر كل الأ شياء فيك !!! ؟؟؟ .

صديق يخدعك : - يمارس دور الذئب في حياتك يبتسم في وجهك ويخفي مخالبه عنك ويثني عليك في حضورك ويأكل لحمك ميتا إذا ما غبت ؟؟؟ !!! .

صديق يخذلك : - يتعامل معك بسلبية و يمارس دور المتفرج عليك ويتجاهل ضياعك ويسد أذنيه أمام صرخاتك .. وحين يحتاجك يسعى إليك بشتى الطرق .. وحين تحتاجه يتبخر كفقاعات الماء ؟؟؟ !!! .

صديق يخدرك : - يسيطر على و يحركك بإرادته ويحصي عليك أنفاسك و يتفنن في تمزيقك فلا تشعر بطعناته ولا تصحو من غفوتك إلا بعد فوات الأوان ؟؟؟ !!! .

صديق يستغلك : - يحولك إلى فريسة سهل يجيد رسم ملامح البؤس على وجهه يمد لك يده بلا حاجة ويفتن في سرد الحكايات الكاذبة عليك يمنح نفسه دور البطولة في المعاناة ويرشحك لدور الغبي بجدارة ؟؟؟ !!

صديق يحسدك : - يمد عينيه إلى ما تملك ويتمنى زوال نعمتك ويحصي عليك ضحكاتك ويسهر يعد أفراحك ويمتلئ قلبه بالحقد كما التقاك ولا يتوقف عن المقارنة بينك وبينه .. فيحترق .. ويحرقك بحسده ؟؟؟ !!! ..

صديق يقتلك : - يبث سمومه فيك ويقودك إلى مدن الضياع ويجردك من إنسانيتك ويزين لك الهاوية ويجرك إلى طريق الندم ويقذف بك حيث لا عودة .. ولا رجوع ؟؟؟ !!! .

صديق يسترك : - يشعرك وجوده بالأمان ويمد لك ذراعيه ويفتح لك قلبه ويجوع كي يطعمك ويظمأ كي يسقيك ويقتطع من نفسه كي يغطيك ؟؟ !! .

صديق يسعدك
: - يشعرك وجوده بالراحة ويستقبلك بابتسامة ويصافحك بمرح يجمع تبعثرك ويرمم انكسارك ويشتري لك لحظات الفرح ويسعى جاهدا إلى اختراع سعادتك ؟؟؟ !!! .

صديق يتعسك
: - يبيعك التعاسة بلا ثمن ويقدم لك الحزن بلا مقدمات وتفوح منه رائحة الهم فلا تسمع منه سوى الآه ولا ترى منه سوي الدموع . ينقل إليك عدوي الألم وتصيبك رؤيته بالحزن ؟؟؟ !!! .

صديق يخنقك : - يتذمر كلما رآك ويشتكي الزمان كلما التقاك وحكاياته الغرامية لا تنتهي وصدماته العاطفية بلا حدود تستيقظ على صوت بكائه .. و يستهلك ليلك في سرد تفاصيل أحزانه ثم يختفي ويأتي بحكاية
جديدة ؟؟!! .


صديق يخونك : - يقترب منك بفضول ويمتص حديثك كالثعابين ويهتك أسرارك خلفك ويعرى حزنك أمام أعين الناس و يحولك إلى حكاية في الأفواه ويسهم في نشرها بكل الطرق ؟؟؟ !!! .

والخلاصة : -
إذا كان لديك في هذا الزمان صديق وفي واحد !!!
فأعلم أنك .. من أثرياء العالم ؟؟؟ !!! .







بحثت في سجلات جهازي فوجدت هذا القصيدة .. فأرغمتني نفسي إلا أن أنقلها لكم هنا . فلن اردها


الصداقة كنز معنــــــــــاها جميل = من ملكها اشهـــــــــــد انه ملك

تعرف اوصافك من اوصاف الخليل = والصديق احيان اقــرب من هلك

من كلام المصطفـــى سقنا الدليل = الجليس اثنين واحـــــــدهم هلـِك

حامل المســـــــــــك طبـّن للعليل = صاحب ٍ للخيــــــــر بدروبه سلك

لو تحس بضيق للضيقــــــــة يزيل = لو تغيب شوي عن الحـال سألك

والجليس السوء النــــــذل الرذيل = نافخ الكير من الكيـــــــر شعلك

مايعين بخير خيــــــره مستحيل = ماوراه احسان يجهـــــل بجهلك

لو تمر بســـــــــوء دور لك بديل = خاينــــــــــن ماشال هم ٍ لزعلك

الفضل لله والشكـــــــــر الجزيل = يافؤادي خير من المـولى شملك

البداية عيــــــــن وآخرها سبيل = والوســـــط (ابرة) وفكـر بمهلك








أرجو عفافًا ساترًا ,,, وإن الزّمانُ تغيّرا
زادي الرّضا دومًا بما حَكَمَ الإله وقدّرا

وعزيمتي مشبوبةٌ ,, والشّرع فيها نيِّرا
أرجو ختامًا طيّبًا ,, ودعاءكم جوف الثّرى ؛

لأقول من فرحي إذا وافى النعيم الأخضرا
حقًّا عرفتُ : " ويحمدُ القوم السُرى "





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصداقه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى (عبادة الله)  :: قناة عبادة الشاملة :: عبادة في عين الحقيقة-
انتقل الى: